مدرسة سيدة الكرمل

في سبتمبر 2018 ، تم إنشاء مدرسة غير رسمية لـ 325 طفل عراقي لم يتمكنوا من الالتحاق بالمدارس الأردنية بسبب التحديات التي واجهها العديد من طالبي اللجوء في الحصول على إقامة قانونية في الأردن. يتم تدريس هذه المواد من قبل 24 من المعلمين العراقيين المؤهلين ، والذين هم أيضا من طالبي اللجوء. هذا يسمح للمبادرة بتحسين الحالة الاقتصادية والعاطفية للبالغين ، وتزويدهم بدور مهم في مجتمعهم ، مع توفير إيرادات صغيرة ضرورية لدعم أنفسهم وعائلاتهم.